تعاون الإيكاو والإمارات العربية المتحدة بشأن وضع برنامج عالمي جديد لمنح جوائز في مجال الطيران

خلال حفل خاص مع مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني بدولة الإمارات العربية المتحدة، معالي السيد سيف محمد السويدي (على اليسار)، وقَّع رئيس مجلس الإيكاو، الدكتور أولومويا بينارد أليو، على اتفاق ينص على وضع إطار للتعاون من أجل دعم جائزة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد العالمية في مجال الطيران.


وبموجب هذا الاتفاق، الذي تم إضفاء الطابع الرسمي عليه على هامش مؤتمر القمة والمعرض العالمي للاستثمار في مجال الطيران الذي انعقد في دبي، ستقدِّم الإيكاو معلومات إلى الهيئة العامة للطيران المدني لتسهيل منح هذه الجائـزة، والتي أنشأتها هذه الأخيرة لتشجيع الدول والمؤسسات والأشخاص على تحقيق الأهداف الاستراتيجية لوكالة الأمم المتحدة المتخصصة في مجال الطيران والترويج لمبادرة "عدم ترك أي بلد وراء الركب" (NCLB).


ويشمل دعم الايكاو لهذه الجائزة تقديم المعلومات مرّة كل ثلاث سنوات عن الدول التي أبرمت أكبر عدد من الاتفاقات الثنائية للخدمات الجوية والدول التي حقّقت أعلى زيادة في مساهماتها المالية في برامج الايكاو للمساعدة الفنية/التعاون والدول التي قدّمت أعلى زيادة في حجم مساهماتها غير المالية في برامج الايكاو للمساعدة الفنية/التعاون.


وقد أقــرَّ رئيس المجلس، الدكتور أليو، بما تنطوي عليه هذه الجائزة من أهمية حاسمة لمواصلة الامتثال لقواعد الإيكاو وأعرب عن شكره للإمارات العربية المتحدة لما تقدِّمه من دعم لمبادرة "عدم ترك أي بلد وراء الركب" (NCLB).

Share this page: